New Page 1

الصفحة الرئيسية | اجعلنا صفحتك الرئيسية | أضفنا الى المفضلة | ساهم في نشر موقعنا | خريطة الموقع

 
 
 

     قصة وشعر

New Page 1

قصيدة جديدة للبروفيسور فاروق مواسي- بأي ذنب قتلوكما؟؟؟!!!

17/04/2011 20:53:00

بروفيسور فاروق مواسي

إلى جوليانو ابن صديقي صليبا، وإلى فتيريو أوراغوني صديقي الذي لا أعرفه

 لن يطفئ أخلاقَ الدينِ الحقِ
غلمانُ ظلامْ
لن تطفئَ زمرة أوغادٍ أصداءَ النورْ
هل تطفئُ نورَ اللهِ
أفواهُ الحقدِ الموتور؟؟!!
(أعلم ما قيل:
إن الدينَ نصيحة،
والدينَ معاملةٌ، وسلام:
للنفس، وللقلب، سلام!)
لكن وا أسفا!!
وابتلت عيناي من الحزن،
ومن الغيظِ المقهور
إذ يأتي ذاك المجهولُ الموتورْ
مع لحيته بالأجر المأجور
يسفكُ دمْ
دم ! دم !
مأجورٌ بالجنةِ- بالحور العين،
يا عيني!!!
عيناءٌ تلو العيناء!
حوراءٌ تلو الحوراء!
لتسَير الحوراءُ بصدرٍ مغرٍ نافر
وبلونِ صفاءٍ وبهاءٍ
ورواءٍ ناضرْ
يُفتنُ حتى يشعرَ "صاحبُنا؟!"
بعروقٍ تتمطّى،
في شبقٍ ماطرْ

أسأل إذ أسأل:
من وكّل هذا الغادر
أن يقتل جوليانو الجائلِ والصائلِ للحقِّ
بعذوبتِه في الخَلق وفي الخُلق؟؟!!
جوليانو المفعمَ في حبِّ الأطفالْ
المفعمَ في حب فلسطين
يمضي في الخطرِ المُحدقْ
من حيفا نحو جنينْ
ليعلِّــــمَ محمودًا ورنينْ
ليعرّف أن نواح الغائبِ في المنفى لن يبقى
أن النَورتبدّى بنهاية
نفقٍ، أتراه يبين؟؟!!


لكن قرينَ الموتِ الميتْ
وافانا ليزف مذابحْ
يُطلقها لقرين
شيطانُ الشر
(مفهوم الشيطان أراه بقرن وغضب،
وبسخرية مرة)
يُطلقها معنًى لخطايا
مع شَعر متدلٍّ وعريض
حتى تصبحَ هذي الأرضُ يبابًا أكثر
وشظايا الحزنِ الأسودِ دارتْ
طافت مع كل ملائكة وبلائكةٍ نسمع عنها
ننتظرُ
ننتُظرُ
حتى يأتيَ من يفتح صفًا للتحفيظْ
يجعلُها ببغاواتٍ من غير بصيرة
من غير يقينْ
وعلى كل فؤادٍ قُفل من هذيانٍ يُعقبُــه هذيانٌ كالسيلْ
ونظل "مكانك عدْ"!
نفتي باسم الله، ونحكم باسم الله، ونفعل ما نفعل باسم الله
نقتلُ حتى باسم اللهِ،
والجثةُ في النعشِ،
من يرفلُ في رؤيتِهِ رؤيتِها؟
الويلَ الويلْ!


يا أريغوني!
أرييييييغووووونييييي!
قتلوك، وقالوا: "القتلُ حلالْ"!
ها هم أبطال ورجال؟؟!!!!
(أي بطولة؟ أي رجولة؟)
قتلوك، وأنت
تحلم أن يُنصرَ شعبٌ يبحثُ عن حرية
فلماذا تحلُمُ أن يُنصــر؟!
ذنبُــك أن تحلم!
إذ كيف وفدت
من بلد الطليان
لتساعدَ أو لتؤيدَ أو لتعاضد ..
أسمعتَ بجدٍ يُدعى (هاشم) ؟
أرأيت كيف تلوّى في قبره
ها هم في غزة هاشم
منهم من حرقوا أرصدةَ الشهداء
من سرقوا كلَّ سبائكِ حبٍّ، كلَّ نقاءْ
منعوا عنا كلَّ هوًى وهواءْ
فشرايينُ الوطنِ الغنّاءْ
أضحت لغطًا فوضى وخواءْ،
والنايات تغني
في صوت مذبوحْ
لكن يا جوليانو
يا أريغوني
الدم على أيديهم لن يمسح
غسلوا أيديهم عشراتِ المرات،
ولن يمسح،
فصهاريجُ الماءِ أسًى وعويلْ
والدمُ على الأيدي رتَّــلَ سورة
تلوَ السورة
هيهات وهيهات!
أن يغفرَ ربُّ الكونِ فصولَ المأساةْ

يتحدثُ من أجرمَ مع زوجه
ويؤملُ غفرانَ الله
في النوم وفي الأحلام
يقول: أنا أعدمتُ الأعداءْ
زوجته تسأل: هل حقًا هم أعداء؟
والطفلة تسأل: هل حقًا هم أعداء؟
والزهرة تسأل: هل حقًا هم أعداءْ؟
يسألهم من يسأل: هل حقًا هم أعداء؟؟!!

هم في غمرة سعيٍ أو ضربٍ لجنانْ
يطلع جوليانو
يطلع فيتريو
وأرى أرتالاً تطلع
تكفرُ بالبهتـــان!
تؤمن بالإنسان!

* * *

أحتاج لغفوة
أو صحوة
فيها أسمع ألحان جنازة
فيها أصغي لبكاء الآيات
وأنادي والدمعات:
جوليانوووووو!
فيتريووووووووو!



أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار

1

شفيــــــق حبيـــــب،

سلمت يداك يا أبا السيِّــــــد!! جميلٌ هذا الشعر المفعم بالانسانية ... والصدق ...والضمير الحي .. والنظرة الكونية الشمولية... لا فـُض َّ فـــوك .... بمحبتي ش.ح.


2

امجد نصرالدين، دالية الكرمل

شكرا استاذي العزيز على هذه الكلمات التي تعكس ما يعاني منه مجتمعنافكلماتك مؤثرة ومعبرة وصادقة آمل أن تلقى آذان صاغية... شكرا مرة إخرى بانتظار ابداع جديد من ابداعاتك المميزة .


3

ب. فاروق،

أعتز جدًا بكلمات الحبيبين شاعرنا شفيق وصديقنا أمجد.... تقول يا شكسبير متجاهلاً ومستنكرًا: "كلمات كلمات كلمات "!، وأقول هنا معتزًا ومحبًا: "كلمات، كلمات، كلمات"!.


4

داود ابو الحمص/ فلسطين، فلسطين

واضح طريق الانسان لو شحذالعقت والضميرلانعتق من الظلامية والجهلالى افاق الافاق


5

س.ز - زيمر،

عندما بترو عود الناي وجففوه، بقي وما زال باكيا على اصله ولن يستطيع احد اعادته. لكن صوته حزينا باكيا يهز المضاجع. لنا الفخر بك استاذنا. دمت


 

علاقات عامة

"مكتبة كل شيء" تُرضي مخلف الأذواق الأدبيَّة

05/06/2017 05:14:00


صدور ديوان جديد للشاعر سيمون عيلوطي

13/02/2017 11:37:00


مكتبة "كل شيء"، المهنيّة العالية في صناعة الكتاب

01/11/2016 03:15:00


منشورات "كل شيء" والجّوائز الأدبيّة

11/08/2016 18:28:00


بنت القسطل-سيمون عيلوطي

11/06/2016 12:22:00


"مكتبة كل شيء" تًدْرِج الرّقم القياسيّ في الإصدارات

08/02/2016 12:59:00


مكتبة كل شيء تطلق عدداً وافراً من الكتب القيّمة

24/01/2016 06:27:00


إصدار جديد للدّكتور رضا إغباريّة

19/01/2016 18:17:00


الموقد: راسلونا على إيميلنا الجديد

11/11/2015 06:50:00


الموقد الثقافي- بإمكانكم تصفّح "الموقد" من خلال جميع محركات البحث

07/03/2015 10:55:00


 
 
 
 
 
 
 
 

 

 

 

 

واحة الموقد  | علاقات عامة  | مقالات  | سيمون عيلوطي  | ابداعات  | ثقافة وفكر  | قصة وشعر  | إعلام  | كشكول  | الرأي الحر  | منبر الموقد  | مختارات  | منوعات  | من نحن  | اتصل بنا  | فنون  | مواقع صديقة  | أَرسل مقالاً 
جميع الحقوق محفوظة.
تصميم www.artadv.net
المواد المنشورة في "الموقد" تعبر عن رأي أصحابها، ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع